القائمة الرئيسية

الصفحات

عملية انقاذ الطفل ريان اليكم اللحظات الاخيره من محاولة انتشاله من البئر الذى سقط فيه

عملية انقاذ الطفل ريان اليكم اللحظات الاخيره من محاولة انتشاله من البئر الذى سقط فيه
لقد أكدت وسائل إعلام مغربية أن فرق الإنقاذ قد بدأت قبل قليل أعمال الحفر اليدوي من اجل استخراج الطفل ريان من البئر العالق فيه منذ يوم الثلاثاء . ووفقًا لموقع " هسبرس " المغربي، فقد دخل في هذه اللحظات 3 من أفراد من عناصر فرقة الإنقاذ من اجل اخراج الطفل ريان من البئر منهم خبير حفر ابار .

وقبل ساعات قد أكدت وسائل إعلام مغربية بالنقل عن خلية إنقاذ الطفل العالق ريان أن عملية انتشال الطفل ريان قد دخلت في أعقد مراحلها منذ بدأها لافتة إلى أن الحفر العمودي لإنجاز نفق مواز للبئر الواقع فيه حيث يوجد الطفل ريان قد بلغ عمق 31 مترا مما يعني اقتراب انتشاله من عمق البئر التي يقبع في قاعها لليوم الرابع على التوالي حتى الان .

ولقد أوضحت وسائل إعلام مغربية أن عملية إنقاذ الطفل ريان قد بلغت مرحلة حساسة جدا وذلك نظرا لمخاطر إنجراف التربة لافتة إلى أن تساقط الأتربة قد تسبب في توقف عملية الحفر من اجل انقاذ الطفل ريان لمدة تصل الى نصف ساعة . وأكد " عبدالهادي التمراني " أحد أفراد خلية إنقاذ الطفل ريان أن الأمل لا يزال قائما ان شاء الله على الوصول إليه حيًا لافتا النظر إلى أن عمليات الحفر قد تجاوزت الثلاثين مترا حتى الان مع وصول منتصف اليوم الجمعة بالتوقيت المحلي .

عملية انقاذ الطفل ريان اليكم اللحظات الاخيره من محاولة انتشاله من البئر الذى سقط فيه

وقد لفت " عبدالهادى التمراني " إلى أن عمليات الحفر تتم في جو يسوده الحذر والحيطه والتخوف الشديد من أي انهيار محتمل للتربة موضحًا بالطبع الى أن هناك فرقا طبية متخصصه تقوم بمتابعة الوضع الصحي للطفل ريان وسط آمال كبيرة في بقائه على قيد الحياة ان شاء الله إلى أن تصل إليه أيادي المنقذين. وأرجع ايضا المتحدث باسم خلية إنقاذ الطفل العالق استغراق كل هذا الوقت الكبير الكامل إلى البنية الصعبة للتربة في تلك المنطقة التي توجد بها تلك الحفرة المائية ومؤكدا أن عملية الحفر قد بلغت الآن مراحلها الأكثر حساسية والاكثر تعقيدا.

وقد ذكر ايضا أن حساسية العملية وخطورتها كانت تتطلب توقيف اليات الحفر بين الحين والاخر سواء ان كان للتأكد من صلابة التربة أو من اجل اخذ القياسات والتوجيهات من طرف المهندسين الطبوغرافيين من اجل التاكد من كون عمليات الحفر تتم بالشكل الصحيح والسليم . وقد توقف عمل الجرافات الثقيلة من اجل السماح لآليات أخرى بأعمال الحفر الأفقي من اجل الوصول إلى مكان الطفل ريان وذلك بحسب صحيفة " الأنباء " المغربية.

عملية انقاذ الطفل ريان اليكم اللحظات الاخيره من محاولة انتشاله من البئر الذى سقط فيه

وما زالت مأساة الطفل المغربي ريان العالق في البئر منذ يوم الثلاثاء على عمق 32 متر في بئر ضيقة جدا متواصلة حتى صباح يوم الجمعة . وصباح اليوم قد أشارت وسائل إعلام محلية إلى أن الجرافات قد عادت من اجل مواصلة العمل من جديد مره اخرى بعد التوقف الاضطراري من أجل إخراج الطفل ريان الذي قد سقط في ثقب مائي " بئر" بالقرب من منزل أسرته بمركز تمروت في إقليم شفشاون في شمال المملكه المغربيه .

ومن جهة أخرى قد نقل موقع " هسبريس " المغربي عن مصادر محلية أن " فريق من الطبوغرافيين المغاربة قد حاولوا رصد مكان تواجد الطفل ريان قبل أن ينصرف من اجل السماح للجرافات باستكمال عملية الحفر" . وقد أدى انهيار صخري طفيف إلى توقيف عملية الحفر الجارية من اجل اخراج الطفل ريان وذلك خوفا من حدوث مأساة حقيقيه نتيجة هذا الانهيار . وتتم عملية الحفر بشكل أفقي بواسطة جرافات وهو الأمر الذي يفسر بالطبع بطء تلك العمليه وذلك نظرا للأطنان الهائلة والكبيره من الأتربة التي تجب إزالتها والتي قد تتجاوز الـ 200 ألف متر مكعب .

وكانت فرق الإنقاذ قد قامت بالبدأ مساء الخميس في عمليات الحفر اليدوي بعد وصولهم إلى عمق 32 مترًا بالموازاة مع الحفرة المحتجز بها الطفل ريان ومن المرجح ايضا أن عملية الحفر اليدوي الجارية الآن سوف تستمر الى مايقرب من مترين تقريبًا وهي المسافة التي ستمكن من الوصول إلى الطفل ريان ان شاء الله . ويقم بالاشراف على عملية الحفر إلى جانب أطقم الوقاية المدنية مهندسين طبوغرافيون وخبراء للحيلولة والوقايه دون انهيار التربة سواء على الطفل ريان العالق في البئر أو المواطنين المتواجدين بجنبات موقع الحفر .

عملية انقاذ الطفل ريان اليكم اللحظات الاخيره من محاولة انتشاله من البئر الذى سقط فيه

وفي نفس السياق ذاته قامت قوات الأمن المغربية بتوفير تعزيزات جديدة مشكلة من أفراد القوات المساعدة والدرك الملكي وذلك من أجل منع وصول المزيد من المواطنين إلى مكان البئر وذلك بعد تزايد أعداد المتعاطفين مع قضية الطفل ريان والراغبين في متابعة عملية الإنقاذ عن قرب اكثر حيث تم منع عشرات العربات من الوصول إلى مكان الحادث لاخراج الطفل ريان من البئر .

ومن جهة أخرى حطت مروحية طبية مجهزة بكل وسائل الإنعاش والإسعاف على مقربة من البئر وذلك في ترقب من اجل اخراج الطفل ريان من البئر إلى جانب سيارة إسعاف طبية وفريق صحي يقوم بضم طبيبا متخصصا في الإنعاش والتخدير وممرضين في الإنعاش والتخدير قاموا بالقدوم من المستشفى الإقليمي وثلاثة ممرضين تابعين للمركز الصحي بالمدينة . وقد نقل موقع " هسبريس " المغربي عن مصادر محلية ايضا أن " فريقا من المهندسين الطبوغرافيين المغاربة حاول رصد مكان تواجد الطفل ريان وذلك قبل أن يتم السماح للجرافات باستكمال عملية الحفر " .

ولقد جذبت قضية الطفل المغربي ريان صاحب الـ 5 سنوات والذي سقط في بئر في إقليم شفشاون في المغرب منذ مساء الثلاثاء الماضي تعاطفا كبيرا واسع النطاق وسط جهود حثيثة من اجل استخراجه على قيد الحياة . وكان الناطق الرسمي بإسم الحكومة المغربية " مصطفى بيتاس " يوم الخميس قام باستعراض السيناريوهات التي قد تم التفكير فيها من اجل انقاذ الطفل ريان.

وقال إن السيناريو الأول كان عباره عن توسيع قطر الحفرة إلا أن لجان الإنقاذ قد استبعدته وذلك نظرًا لخطر انهيار التربة وبالتالي سنكون أمام مشكله اكبر . فيما السيناريو الثاني هو إنزال أحد الأفراد إلى قعر البئر في الاسفل وهي العملية التي باءت بالفشل ايضا بحسب الوزير لأن قطر الحفرة المائية ضيق جدا لتلك العمليه . أما السيناريو الثالث وهو القيام بالحفر بشكل مواز مع الحفرة مؤكدًا بذلك أن هذا هو الذي يتم الآن .

وأوضح " مصطفى بيتاس " أن عملية إنقاذ الطفل ريان يواجهها مشكلتين أساسيتين : الاولى متمثله في طبيعة التربة حيث إن أي تدخل عنيف من المعدات الثقيلة المتواجده في المكان يمكن أن يحدث مأساة كبيره . وأضاف : " ان هناك مشكله آخرى وهى كثافة المواطنين الذين انتقلوا بكثافة كبيره إلى المنطقة وقد صعبوا من مأمورية رجال الإنقاذ وأناشد المواطنين من اجل تسهيل عملية الإنقاذ " .

ومع دخول عملية إنقاذ الطفل ريان في مراحلها الأخيرة عبر والدا الطفل ريان عن تشبثهما الكبير بالأمل من اجل انقاذ ابنهما من غيابات الجب . ونقل والدا الطفل ريان عن الأطقم الطبية أن الطفل ريان لا يزال على قيد الحياة والحمد لله بل انه يُحاول الوقوف إلا أنه يفشل في ذلك نظرًا للتعب المحيط به وتبعات بقائه في البئر لأكثر من 66 ساعة الى الان .

وأكد والدا الطفل ريان أن أملهما كبير جدًا في نجاح أطقم الإنقاذ في إخراج الطفل ريان ان شاء الله من الحفرة المائية الجافة " البئر " . ويتابع الوالدان وضع طفلهما عبر كاميرا أدخلتها فرق الإنقاذ للاطمئنان على حالته ونقل أوضاعه بشكل مباشر اليهما .

عملية انقاذ الطفل ريان اليكم اللحظات الاخيره من محاولة انتشاله من البئر الذى سقط فيه

ومنذ يوم الثلاثاء وفي أعقاب سقوط الطفل ريان في بئر يبلغ عمقه 32 مترا في قرية أغران بإقليم شفشاون شمالي المغرب فقد تصدر الطفل المغربي ذو الـ 5 أعوام مواقع التواصل الاجتماعي على المستويين العربي والغربي معا . وفيما تصدرت ايضا دعوات إنقاذ الطفل ريان العالق في البئر مواقع التواصل الاجتماعي كلها عبر وسمي " أنقذوا ريان " و " قلوبنا مع ريان " في الساعات الأخيرة وقد تداول بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي ايضا قبل قليل مقطعًا مصورًا للطفل ريان أثناء تناوله الطعام في قاع البئر المظلمة متمنين له أن يزود حصول الطفل على الطعام من فرصته في البقاء على الحياه حتى يجري انتشاله وانقاذه ان شاء الله من البئر .

- البث المباشر من قناة الجزيره مباشر : 



- لاتنسى الاشتراك فى قناتنا على يوتيوب وتفعيل جرس التنبيهات ليصلك المزيد ...


تعليقات