القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم 7 نصائح مهمه جدا لازم تعرفهم وانت رايح تشترى موبايل جديد لاول مره

اهم 7 نصائح مهمه جدا لازم تعرفهم وانت رايح تشترى موبايل جديد لاول مره
قبل أن تختار جوالًا جديدًا وخاصة الهواتف الذكية سواء كانت أندرويد أو iOS ، فإن أول ما يجب عليك فعله هو تحديد أولوياتك .. لأن الهاتف الان ليس مجرد أداة نقوم بها بإجراء المكالمات واستقبال الرسائل فقط .. ولكنه أصبح مثل جهاز كمبيوتر صغير تحمله في جيبك ... ويسمح لك بأداء جميع المهام المختلفة طوال اليوم ونتيجة لذلك ، من الصعب جدًا معرفة الهاتف المحمول المناسب لك.

النقطة المهمة هي تحديد كيفية استخدام الهاتف المحمول الذي ترغب في شرائه ... أعني ، على سبيل المثال ، إذا كنت بحاجة إلى هاتف محمول للاتصال وإرسال الرسائل النصية واستخدام منصات التواصل الاجتماعي فقط .. في هذه الحالة ، لا تحتاج ميزانية تزيد عن 200 دولار فقط.

لكن إذا كنت من هواة الألعاب ، فمن الأفضل لك أن تنظر إلى الهواتف الذكية التي يتراوح سعرها بين 400 إلى 500 دولار. لكن إذا كنت من الأشخاص الذين يريدون الأفضل من حيث التصميم والأداء والميزات ، في هذه الحالة ، ستنفق أكثر من 500 دولار فما فوق .

- الآن ، لنتحدث عن أهم 7 أشياء تحتاج إلى الاهتمام بها عند شراء هاتف محمول جديد:
1- أول ما يجب مراعاته هو نظام التشغيل :
هناك الكثير من مصنعي الهواتف الذكية الذين لا يهتمون حتى بتوفير التحديثات اللازمة لنظام التشغيل في هواتفهم المحمولة بشكل سريع ودائم ، وهذا بالطبع عيب كبير جدا ... هذا لأن الإصدارات الجديدة عادة ما تتضمن وتجمع بين التحسينات والأمان والميزات القوية جدًا التي تفيدك وتفيد في النهاية أمان هاتفك المحمول .. ولهذا ، قبل شراء هاتف محمول جديد ، يجب أن تعرف ما إذا كانت الشركة المصنعة للجوال مهتمة بتقديم التحديثات اللازمة لنظام التشغيل بسرعة لهواتفها المحمولة أم لا ؟

- أعني على سبيل المثال : أحدث إصدار متاح من أنظمة تشغيل Android هو Android 10 ثم Android 11 الذي تحدثنا عنه من قبل . لكن للأسف ليست كل الهواتف التي تم إصدارها في 2019 تدعم العمل بنظام Android 10 أو 11 ... لذلك لا أنصحك بشراء أي موبايل يعمل على نظام Android قديم .. حاول دائمًا أن تبحث عن هاتف محمول يعمل بنظام تشغيل على الأقل يبدأ من Android 9 ... وإذا كان يدعم الترقية والتحديث ، فسيكون لديه إصدار أحدث من Android هذا هو ، بالطبع ، أفضل بكثير بالنسبة لك في النهاية كمستخدم لأنظمة Android.

2- الشيء الثاني الذي يجب أن تهتم به هو تصميم الموبايل والوظائف التي سيؤديها :
عند اختيار جوال جديد ، يجب أن تعلم أن الذوق الشخصي يعتبر نقطة قرار أساسية ومهمه جدا ، سواء كان ذلك من حيث المظهر الخارجي أو حتى المواصفات .. ولكن من الأمور التي يجب أن نعترف بها أنه مع كل شهر يمر ومع تعاقب الإصدارات الجديدة وإطلاق الهواتف المحمولة الجديدة التي نراها .. الهواتف الذكية الحديثة متشابهة جدًا مع بعضها البعض ... أيضًا ، أصبحت الخيارات المتاحة لنا متأثرة جدًا باتجاهات السوق ودائمة التحديثات.

لذلك يجب مراعاة أن التصميم لانه يؤثر على وجود بعض الوظائف في الموبايل .. يعني على سبيل المثال ستجد جوال ذو تصميم معدني أنيق وعصري للغاية ولكن من ناحية أخرى يمنعك من استخدام بعض الميزات .. على سبيل المثال : زيادة مساحة التخزين الداخلية من خلال بطاقات MICRO SD أو ، على سبيل المثال ، لا يدعم مقبس سماعة الرأس التقليدي مقاس 3.5 مم .

لذلك ، قبل أن تشتري هاتف محمول جديد ، يجب التأكد من جودة الهاتف المحمول وأنه يتضمن العناصر المهمة والأساسية لاستخدامك من أجل التأكد من أنك ستتمكن من استخدامه بالطريقة المناسبة لك في النهاية .

3- ثالث شيء يجب مراعاته هو حجم الشاشة ونوعها :
حجم الشاشة في النهاية يعتمد على طريقة استخدامك للموبايل .. يعني إذا كنت من هواة التصوير ومشاهدة الفيديوهات أو من عشاق الألعاب ... فعليك على الأقل استخدام موبايل لا تقل مساحة شاشته عن 5.7 بوصة .. وبالنسبة للأشخاص الذين يستخدمون الهواتف الذكية أساسًا لتطبيق WhatsApp أو لتصفح مواقع التواصل الاجتماعي ، فإن الشاشة الصغيرة ستكون أكثر من كافية لاستخدامك .

بالنسبة لبقية الشاشة ، هناك نوعان رئيسيان للهواتف وهما LCD و SUPER AMOLED . يكمن الاختلاف الرئيسي بين النوعين في عملية عرض الضوء ... من الناحية النظرية ، تميل شاشة LCD إلى أن تكون أكثر سطوعًا ووضوحًا وتعرض المحتوى بشكل أفضل عندما تكون تحت أشعة الشمس المباشرة .. ولكن توفر شاشات AMOLED تباينًا ووضوحًا أكثر حدة وألوانًا أكثر تشبعًا .

وفي الممارسة العملية ، ومع مرور الوقت وظهور التقنيات الجديدة ، أصبح الفرق أقل وضوحًا بين الاثنين . ومع ذلك ، فإن دقة FULL HD أو FULL HD PLUS أو QHD تكون تقريبًا بقدر ما يتعلق الأمر بالصور . ولا توجد مشاكل على الإطلاق .

4- الشيء الرابع الذي يجب أن تهتم به هو المعالج وذاكرة الوصول العشوائي ، أو ما هي ذاكرة الوصول العشوائي :
المعالج بالطبع هو محور الجهاز الذي يعتمد عليه الأداء العام للجوال ، وفي بعض الأحيان تكون سعة المعالج هي التي تحد من تحديثات نظام التشغيل وتقللها ، وبشكل عام تكون معالجات كوالكوم الجديدة ومعالجات ميديا تيك مناسبة كأختيار . في الوقت نفسه ، أثبتت Huawei من خلال معالجات Kirin أنها قادرة على تقديم أداء جيد جدًا للمستخدمين .

أحد الأشياء المهمة التي نحتاج إلى معرفتها هو أنه نظرًا لأن المعالج يقدم لك أداءً أفضل ، فإن حجم ذاكرة الوصول العشوائي ، أو ما هي ذاكرة الوصول العشوائي ، يعد أمرًا مهمًا للغاية . المعالج مهم طبعا لكن يجب مراعاة المواصفات الفنية ككل للجوال بالكامل اثناء القيام بشرائه .

5- الشيء الخامس الذي يجب أن تهتم به هو مساحة التخزين الداخلية للموبايل :
عند اختيارك موبايل جديد يجب التأكد من حجم ومساحة ذاكرة الوصول العشوائي أو ما هي ذاكرة الوصول العشوائي ومساحة التخزين الداخلية .. وأنت غير راضٍ عما هو مكتوب على صندوق الجوال فقط ولكن أنت يجب معرفة حجم مساحة التطبيقات التي سبق تثبيتها على الجوال وخزينها .

في نفس الوقت ، قبل أن تختار هاتفًا محمولًا أو علامة تجارية معينة بسعة تخزين داخلية 128 أو 256 جيجابايت ، يجب أن تفكر فيما ستستخدمه بالفعل من هذه المساحة ... واسأل نفسك سؤالاً ، والسؤال هو : هل سأستخدم الهاتف الذكي الذي أشتريه لتخزين الأفلام والموسيقى والملفات والتطبيقات ؟ وهل هى كبيره أم لا ؟ وإذا كانت إجابتك لا ، ففي هذه الحالة سيكون كافى بالنسبه لك مساحة تخزين تبلغ 64 جيجابايت .

ومع ذلك ، ستتمكن من الاستفادة من الخدمات السحابية لتوفير مساحة على الهاتف المحمول مع القدرة على حفظ ملفاتك بشكل دائم .. ولكن بالطبع الخدمات السحابية ، من أجل استخدامها ، يجب على الأقل أن تكون متصلاً بـ الإنترنت ... وخذها كقاعدة عامة وثابته لجميع الهواتف الذكية في السوق ، انا دائمًا أنصحك أنه عند اختيار هاتف محمول جديد ، يجب أن يكون 4 جيجا بايت على الأقل لذاكرة الوصول العشوائي ( RAM) و 64 جيجا بايت للتخزين الداخلي وتخزين الملفات .

6 - الشيء السادس الذي يجب أن تأخذه بعين الاعتبار هو جودة الكاميرات :
بدأت جميع الشركات المصنعة للهواتف الذكية في إيلاء اهتمام كبير لجودة الكاميرات والمميزات المرتبطة بها في الفترة الأخيرة ... وهذا بالطبع أمر مهم للغاية لجميع المستخدمين ... لأنه مع تعدد العدسات ، زيادة الدقة ، دعم التركيز التلقائي ، التثبيت البصري ، الأوضاع اليدوية والمؤثرات الخاصة ، أصبحت الهواتف الذكية أشبه بما هي عليه مع الكاميرات الرقمية الحديثة .

لكن يجب أن تضع في اعتبارك أن الأمر برمته لا يعتمد على دقة عدسة الكاميرا ، وأن 48 ميجابكسل أفضل من 10 ميجابكسل .. لكن المهم هنا هو الحصول على نوع المستشعر المدمج والجودة والعدسة وفتحتها .. كما أنك لن تتكلف شيئًا عند دخولك إلى متجر التطبيقات وتنزيل تطبيق للكاميرا. ومن خلاله تقوم بتشغيل الكاميرا والتأكد من سطوع اللقطات والميزات لنفسك من خلال أي تطبيق احترافي لتشغيل الكاميرات .

7- الشيء السابع والأخير الذي يجب مراعاته هو عمر البطارية :
عمر البطارية ويجب أن تعرف ذلك ، على سبيل المثال : عليك الحرص على أن الشاشات عالية الدقة تستهلك الكثير من الطاقة ، بينما تهتم أحدث المعالجات حاليًا بتحسين عمر البطارية .... هناك أيضًا معدل تحديث الشاشه الذي يؤثر على عمر البطارية .. وهل يدعم الهاتف المحمول تقنية الشحن السريع أم لا .. حاليا بالطبع سنلاحظ أن سعة البطارية التى حجمها 4000 مللي أمبير هي الاختيار المناسب ، ويعود كل شيء في النهايه وفقًا لاحتياجاتك واستخدامك ، وهو ما سيحكم عليك في النهاية .
- لمشاهدة فيديو اهم 7 نصائح مهمه جدا لازم تعرفهم وانت رايح تشترى موبايل جديد لاول مره على قناتنا على يوتيوب يمكنك مشاهدة الفيديو التالى :


- لاتنسى الاشتراك فى قناتنا على يوتيوب وتفعيل جرس التنبيهات ليصلك المزيد ...


تعليقات