القائمة الرئيسية

الصفحات

لن نتمكن من الكتابة عليها أو " تجعيدها " 5 عادات لن يفعلها المصريون بالعملة الجديده البلاستيكيه

لن نتمكن من الكتابة عليها أو " تجعيدها " 5 عادات لن يفعلها المصريون بالعملة الجديده البلاستيكيه
قرر البنك المركزي المصري طرح فئة العشرة جنيهات من البلاستيك "البوليمر" يوم الثلاثاء ، والتي تم إنتاجها باستخدام أحدث خطوط إنتاج الأوراق النقدية المطبقة في العالم في المطبعة الجديدة بالعاصمة الإدارية ، مؤكدا على انه لن يتم إلغاء إصدارات من نفس الفئة وسيستمر استخدامها وتداولها .

نستعرض اليوم مجموعة من العادات التي اعتاد كثير من المصريين التعامل معها بالعملات الورقية ولن يتمكنوا من التعامل مع العملات البلاستيكية خاصة في فئة البلاستيك الجديدة 10 جنيهات وهي كالتالي :

1 - الكتابة على العملة البلاستيكية الجديده :
عادة ما يجد الكثير من الناس كتابات غريبة على العملة الورقية ، لكنها ستكون مختلفة مع العملة البلاستيكية الجديدة ، حيث لن يكون من السهل الكتابة عليها لكونها مصنوعة من البلاستيك أو البوليمر .

2- مقاومة للماء ولا تتأثر بالغسيل :
كثير من الناس ينسون الأوراق النقدية داخل ملابسهم ، حتى يتم غسل الملابس بداخلها مما يؤدي إلى تلفها ، على عكس العملة البلاستيكية الجديدة التي لا تتأثر بالمياه ولن تتضرر كليًا بالغسيل .
3 – لا يوجد حاجة لاستبدال العملات البلاستيكيه :
اعتاد الكثير من الناس على استبدال الأوراق النقدية البالية بمرور الوقت بأوراق جديدة من البنك المركزي ، والتي لن تكون متاحة بالعملة البلاستيكية الجديدة بسبب الماده القويه المصنوعه منها .

4 - طي العملة أو تجعيدها " كرمشتها " :
يلجأ الكثير من الناس إلى طي العملة الورقية أو " تجعدها " بطريقة عشوائية وغير متسقة ، على عكس العملة البلاستيكية الجديدة ، والتي سيكون من الصعب " تجعدها " حيث لا يمكن ثنيها إلا بشكل ثابت بسبب مادتها القوية.

لن نتمكن من الكتابة عليها أو " تجعيدها " 5 عادات لن يفعلها المصريون بالعملة الجديده البلاستيكيه

5 – لصق العمله بعد تضررها وقطعها :
اعتاد المصريون لصق الأوراق النقدية بشريط لاصق أو "جص" او المعروف بالبلاستر، وذلك لسهولة تعرضها للتلف والتمزق بمرور الوقت ، على عكس العملة البلاستيكية الجديدة التي يصعب تمزقها ، لأنها مصنوعة من البوليمر او مادة البلاستيك .

يُذكر أن الأوراق النقدية البلاستيكية أو البوليمرية تم إصدارها لأول مرة في عام 1988 من قبل أستراليا ، والتي تستخدم الآن البوليمر حصريًا وهي على وشك إطلاق سلسلة اخرى جديده منها . ويستخدم البوليمر الآن في أكثر من 20 دولة مختلفه ومتنوعه مثل دولة " أستراليا وكندا وفيجي وموريشيوس ونيوزيلندا وبابوا غينيا الجديدة ورومانيا وفيتنام " وذلك فقًا للموقع الرسمي للبنك الدولي . نتمنى لكم الفائده دائما معنا .

- لاتنسى الاشتراك فى قناتنا على يوتيوب وتفعيل جرس التنبيهات ليصلك المزيد ...


تعليقات